مقالات تعليمية

2.15 أساسيات اقتصادية مؤثرة على التداول في سوق الفوركس

دورة تدريبية في سوق العملات الأجنبية (الفوركس) (الدرس الخامس عشر)


أساسيات اقتصادية مؤثرة على التداول في سوق الفوركس


 البيانات الاقتصادية 

البيانات الاقتصادية

يساعد تحليل الرسوم البيانية والنماذج السعرية على هذه الرسوم على تحديد فرص التداول بالاعتماد على الحالة النفسية للتجار. وعلى نحو مشابه، سيكون لأي تغير في الوضع الاقتصادي لدولة أي عملة تأثير على حركتها وقيمة هذه العملة في سوق العملات الأجنبية (الفوركس). وبالتالي، يكون للبيانات الاقتصادية تأثير هام جدًا وفعّال على قيمة العملة. وبشكل أكثر تحديدًا، تتضمن البيانات الاقتصادية الأكثر تأثيرًا على أسعار التداول في سوق الفوركس كلاً من قرارات أسعار الفائدة من البنوك المركزية، وبيانات التضخم، والبطالة، وثقة المستهلك، والإنتاج المحلي الإجمالي، والاستقرار السياسي، وغيرها. ومن الممكن أن تؤدي كل هذه البيانات والأحداث الاقتصادية إلى أرباح أو خسائر كبيرة وذلك بالاعتماد على طبيعة النتيجة الصادرة عن البيان الاقتصادي والوضع الحالي في البلاد. وهذا ما سنعرفه بشيء من التفصيل في هذا المقال والمقالات القليلة القادمة.

وسوف نستعرض في هذا المقال عدد من المؤشرات الاقتصادية التي لا بد أن تأخذ في اعتبارك أن لها التأثير الأكبر على حركة أسعار العملات في سوق الفوركس- بغض النظر عن الدولة التي يصدر عنها البيان.


بيانات التوظيف 

بيانات التوظيف 

تصدر اغلب الدول بيانات على نحو منتظم عن عدد الأشخاص الذين تم توظيفه. ففي الولايات المتحدة الأمريكية يصدر عن مكتب إحصاءات العمل التابع لوزارة العمل الأمريكية بيانات التوظيف في تقرير يطلق عليه اسم “تقرير التوظيف الأمريكي بغير القطاع الزراعي” وذلك في الجمعة الأولى من كل شهر. وبشكل عام، يشير الارتفاع الحاد في التوظيف إلى ارتفاع محتمل في معدل النمو الاقتصادي. وعلى العكس، إذا كانت هناك انخفاضات في معدلات التوظيف فإن هذا يكون معناه أن هناك انكماش وشيك في معدلات النمو. ومن الممكن أن تكون قوة بيانات التوظيف سبب في ارتفاع العملة إذا كانت دولة العملة تمر في الفترة الأخيرة بمشاكل اقتصادية، وذلك لأن معدل النمو في هذه الحالة قد يكون إشارة على تحسن الوضع الاقتصادي والتعافي الاقتصادي في البلاد. وعلى العكس، في الاقتصاد التضخمي، يكون ارتفاع معدل التوظيف سبب في ارتفاع التضخم، مما قد يؤدي في هذه الحالة إلى اتجاه العملة في سوق الفوركس إلى الاتجاه الهبوطي.


بيانات التضخم

بيانات التضخم

تشير بيانات التضخم إلى التغير في مستويات الأسعار خلال فترة زمنية محددة. وبسبب الكمية اللا محدودة من السلع والخدمات في أي اقتصاد، يتم استخدام سلة من السلع والخدمات لقياس التغير في الأسعار. على سبيل المثال، يتم قياس معدل التغير في التضخم في أمريكا عن طريق مؤشر يسمى بمؤشر أسعار المستهلك، والذي يصدر شهريًا عن مكتب إحصاءات العمل. إذا جاء هذا المؤشر بنتيجة أعلى من التوقعات، فإن هذا يعتبر إشارة على وجود تضخم، ما قد يترتب عليه ارتفاع عملة الدولة في سوق الفوركس.


الإنتاج المحلي الإجمالي

الإنتاج المحلي الإجمالي

الإنتاج المحلي الإجمالي لدولة ما هو القيمة الإجمالية لكل السلع والخدمات التي تنتجها الدولة خلال فترة زمنية معينة. ويتم حساب الإنتاج المحلي الإجمالي عن طريق حساب الاستهلاك الشخصي وإنفاق الحكومة والإنفاق في قطاع الأعمال وإجمالي صافي الصادرات. ينشر البيانات الخاصة بالإنتاج المحلي الإجمالي الأمريكي مكتب التحليل الاقتصادي مرة واحدة شهريًا في نهاية كل شهر. وغالبًا ما يتم اعتبار الإنتاج المحلي الإجمالي هو المؤشر العام لصحة الاقتصاد، وذلك لأن ارتفاع الإنتاج المحلي الإجمالي يدل على ايجابية معدل النمو الاقتصادي.

وكلما زاد التعافي الاقتصادي في دولة ما، كلما كانت هذه الدولة أكثر جاذبية للمستثمرين الأجانب للاستثمار فيها. وبالتالي يزيد هذا من الطلب على عملة هذه الدولة، مما يرفع بالتالي من قيمة هذه العملة في سوق الفوركس.


بيانات مبيعات التجزئة

بيانات مبيعات التجزئة

تقيس بيانات مبيعات التجزئة القيمة الاجمالية لمبيعات تجار التجزئة خلال فترة زمنية محددة. وتعتبر هذه القراءة بمثابة مقياس لمستويات إنفاق المستهلك. ويستخدم هذا المؤشر بيانات البيع من مجموعة من المتاجر المختلفة للحصول على فكرة عن إنفاق المستهلك. ويمكن أن يحدد هذا المؤشر أيضًا قوة الاقتصاد، حيث أن زيادة معدل الإنفاق تشير إلى قوة الاقتصاد. وتصدر بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية على سبيل المثال ن وزارة التجارة في منتصف كل شهر.


 الاقتصاد الكلي والأحداث الجيوسياسية


 الاقتصاد الكلي والأحداث الجيوسياسية

غالبا ما تكون هناك تغيرات كبيرة في سوق الفوركس من الاقتصاد الكلي والأحداث الجيوسياسية مثل الحروب والانتخابات والتغيرات في السياسة النقدية والأزمات المالية. فلمثل هذه الأحداث القدرة على تغيير الأوضاع في الدولة. على سبيل المثال، قد تضع الحروب على الدولة أعباء اقتصادية هائلة ما قد يؤثر عليها سلبًا وبقوة، ويكون لهذا بدوره تأثير على قيمة العملة الخاصة بهذه الدولة في سوق الفوركس. وبالتالي من المهم أن يتابع التاجر في سوق الفوركس وبشكل يوم التطورات الخاصة بالاقتصاد الكلي والأحداث الجيوسياسية.

تمثل هذه البيانات الأكثر تأثير على سوق الفوركس من بين البيانات التي تصدر. وعلى الرغم ن الصعوبة النسبية لتتبع كل هذه البيانات والأحداث، إلا انه من المهم أن تعرف أن الإعلان عن البيانات الاقتصادية سوف يؤثر على العملة التي تقوم بتداولها في سوق الفوركس.

والآن عرفت عزيزي القارئ بعض الأحداث والبيانات الاقتصادية التي قد تؤثر على حركة العملة في سوق الفوركس، وسوف نتعلم في المقال التالي كيفية تأثير قرارات البنوك المركزية بشان أسعار الفائدة على العملات في سوق الفوركس. ومن الجدير بالإشارة هنا إلى أن أسعار الفائدة من أحد أهم المؤشرات الاقتصادية التي يتتبعها تجار الفوركس ولمعرفة أسباب ذلك برجاء قراءة المقال التالي حول هذا الموضوع.